Colors Style

Click to read watan news Click to read economy news Click to read sports news
 
 
  الصفحات : 
تقييم المقال
حـوافــز للهـجــرة
 
هدد عدد من المشاهير والليبراليين الأميركيين بمغادرة الولايات المتحدة واللجوء إلى كندا اذا ما اصبح رونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة. كراهية ترامب في اوساط قطاعات واسعة من الأميركيين دفعت الرئيس الروسي بوتين للدخول على الخط وعرض على الأميركيين الكارهين لترامب اللجوء السياسي في روسيا والاقامة فيها بدل كندا. هذا العرض جدي بكل معنى الكلمة وليس من باب اطلاق التشنيعات على ترامب. فبوتين يعرض على كل أميركي يرغب في اللجوء السياسي إلى روسيا منحه قطعة من الارض تبلغ مساحتها 2.5 اكر (10117 مترا مربعا) اضافة للجنسية الروسية مقابل ان يقبل العيش والاستقرار في اقصى الشرق الروسي لمدة 4 سنوات على الاقل وهي الفترة الرئاسية الأولى لترامب. الوضع الحالي في روسيا يشبه إلى حد بعيد الوضع الذي كان عليه الغرب الأميركي في القرن التاسع عشر عندما عرض على الأميركيين حوافز كثيرة للانتقال والعيش في الغرب الأميركي. الآن ترغب روسيا في تشجيع الكثيرين للقدوم والاستيطان في المناطق غير المطورة فيها. وبامكان من يرغب في الاستقرار في روسيا ان يختار المنطقة التي يرغب بالعيش فيها واختيار قطعة الارض التي يريد حسب المخططات الموجودة على الانترنت وستقدم له مجانا حسبما ذكر موقع «ار تي نيوز». عمدت روسيا لتقديم الحوافز الكثيرة لتسهيل وصول الأميركيين الكارهين لترامب إلى اراضيها بدل الاستقرار في كندا حيث سيكون من السهل عليهم الحصول على تأشيرة لدخول روسيا والاقامة فيها وتوفير فرص عمل لهم مع وجود تكاليف معيشة بسيطة مقارنة بالغلاء الموجود في كندا.

 



جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية ©
تصميم و برمجة: