Colors Style

Click to read watan news Click to read economy news Click to read sports news
 
 
  الصفحات : 
تقييم المقال
حكومة إسرائيل.. المتطرفون يسيطرون
 
القدس المحتلة- وكالات- قال وزير الدفاع الإسرائيلي «المستقيل»، موشيه يعالون، إن عناصر خطيرة ومتطرفة، باتت تسيطر على حزب «الليكود» ودولة إسرائيل، وفقاً لتعبيره. جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده يعالون، بمقر وزارة الدفاع الإسرائيلية في تل أبيب، وبثته وسائل الإعلام الإسرائيلية، قال فيه «للأسف تسيطر عناصر خطيرة ومتطرفة على إسرائيل وعلى حزب الليكود، هذا ليس حزب الليكود الذي انضممت إليه»، وحمل يعالون أمام صحفيين على السياسيين الذين تحركهم «شهوة السلطة» وتتحكم بهم «الاستحقاقات الانتخابية واستطلاعات الرأي» بدلا من القيم الأخلاقية. وكان واضحا انه يتحدث عن نتانياهو وليبرمان.

وفجر وزير الدفاع الاسرائيلي قنبلة باعلان خروجه من حكومة بنيامين نتانياهو ومن العمل السياسي، معربا علنا عن قلة ثقته في رئيس الوزراء، وذلك على خلفية التوتر حول العودة المحتملة لمسؤول من اليمين المتطرف إلى الحكومة.

وكتب يعالون على حسابه على موقع «تويتر» الجمعة: «قلت لرئيس الوزراء صباحا انه نظرا إلى سلوكه خلال الاحداث الاخيرة وعدم ثقتي به، فانني استقيل من الحكومة ومن الكنيست وأبتعد عن الحياة السياسية»، وذلك بعدما عرض نتانياهو حقيبة الدفاع على القومي المتطرف افيغدور ليبرمان.

ويفسر عدد كبير من المعلقين قرار نتانياهو اقتراح حقيبة الدفاع على ليبرمان بانه مناورة تهدف إما إلى معاقبة يعالون أو إلى استبعاد منافس محتمل في حزب الليكود.

وكان نتانياهو مؤخرا على خلاف مع يعالون حول مواضيع عدة، خصوصا في ما يتعلق بحرية الضباط الاسرائيليين الكبار «في التعبير عن رأيهم».

ويقول معلقون ان عودة ليبرمان الشعبوي المكروه من الفلسطينيين والذي أدلى بتصريحات معادية للعرب، ستجعل الحكومة الحالية الاكثر يمينية في تاريخ البلاد.

وفي تعليقه على تكليف ليبرمان، قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، فتحي حماد، إن حركته لا تدعو إلى الحرب، ولكن إن «فُرضت عليها فهي لها».

وأضاف، في كلمة له خلال المشاركة في مسيرة دعت لها حماس، في رسالة وجهها لليبرمان «نقول له لسنا دعاة للحرب، ولكن إذا فُرضت علينا فنحن لها، والحرب بالحرب».


 



جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية ©
تصميم و برمجة: