Colors Style

Click to read watan news Click to read economy news Click to read sports news
 
 
   الأخيرة
  الصفحات : 
تقييم المقال
أخطاء قاتلة
 
تقول دراسة نشرت حديثا إن الاخطاء الطبية تحصد سنويا حياة 250 ألف أميركي مما يجعلها ثالث اكبر سبب للوفاة في الولايات المتحدة. وجد الباحثون في جون هوبكنز ان الموت بسبب الاخطاء الطبية في كل عام بسبب التشخيص الخاطئ والاخطاء الجراحية ووصف الادوية الخطأ وغيرها من العوامل تأتي في الترتيب في المركز الثالث بعد كل من امراض القلب والسرطان. وبذلك تتفوق الاخطاء الطبية على امراض الجهاز التنفسي والحوادث والسكتات الدماغية والزهايمر في حصد ارواح الأميركيين.

تم نشر هذه الدراسة وما توصلت اليه من نتائج في مجلة «بي ام جي» ووصفت نتائجها بانها دقيقة بعد التحليل الحذر الذي اجراه الباحثون لسجلات الوفاة وهو عمل استمر على مدى 8 سنوات. توصلت الدراسة بعدها لاستنتاج يقول ان عدد الوفيات الناجمة عن الاخطاء الطبية يفوق بكثير ما ورد في الدراسات والتقارير السابقة التي نشرها «انستتيوت اوف ميديسن» في عام 1999 والتي ذكرت ان عدد الوفيات المسجلة نتيجة للاخطاء الطبية يصل إلى 98 ألف وفاة. الآن تقول الدراسة التي اشرف على اجرائها الدكتور مارتن مكاري والذي يعمل بروفيسورا للجراحة في كلية الطب في جامعة جون هوبكنز ان عدد من يتوفون سنويا نتيجة للاخطاء الطبية يتراوح ما بين 200-400 ألف شخص. استنادا إلى ما سبق فإن الاخطاء الطبية تتسبب في وفاة 700 أميركي يوميا أي 9.5 % من اجمالي الوفيات التي تسجل في الولايات المتحدة ككل سنويا حسبما ذكرت محطة «سي بي سي نيوز».

تقول الاحصاءات الصادرة عن وزارة الصحة الأميركية ووكالة ابحاث الرعاية الصحية ومكتب المفتش العام ان 35.416.020 أميركيا أدخلوا للمستشفيات للحصول على علاج ما في 2013 ونتج عن ذلك حصول 251.454 وفاة نتيجة للاخطاء الطبية وهذا يعادل 9.5% من اجمالي الوفيات التي سجلت في الولايات المتحدة في ذلك العام.

وحسب التفاصيل التي نشرها مركز السيطرة على الامراض والوقاية منها فإن امراض القلب تسببت في وفاة 611 ألف أميركي سنويا يليها في المركز الثاني مرض السرطان .


 



جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية ©
تصميم و برمجة: